علاقة الحروف

علاقة الحروف

بين كل حرفين متجاورين سواءً كانا في كلمة واحدة أو كلمتين علاقة يحدد نوعها مدى اتفاق الحرفان أو اختلافهما أو تقاربهما في المخرج والصفات.

نوع العلاقة

تنقسم علاقة الحروف إلى الأربع أقسام التالية:

  • التماثل: الحرفان المتفقان في المخرج والصفات، كـ (الذال والذال) في قوله تعالى: {إِذ ذَّهَبَ} [الأنبياء: 87].
  • التجانس: الحرفان المتفقان في المخرج والمختلفان في بعض الصفات، كـ (التاء والطاء) في قوله تعالى: {هَمَّت طَّآئِفَتَانِ} [آل عمران: 122].
  • التقارب: الحرفان المتقاربان في المخرج والصفات كـ (النون واللام) نحو: {مِّن لَّدُنۡهُ} [النساء: 40] أو المتقاربان في المخرج دون الصفات كـ (الدال والسين) نحو: {قَدْ سَمِعَ} [المجادلة: 1]  أو المتقاربان في الصفات دون المخرج كـ (الدال والكاف) نحو {قَدْ كَانَ} [آل عمران: 13].
  •  التباعد: الحرفان المتباعدان في المخرج والصفات، كـ (اللام والهمزة) في قوله تعالى: {قُلۡ أَعُوذُ} [الفلق: 1].

قال الشيخ سليمان الجمزوري في تحفة الأطفال:

إِنْ فِي الصِّفَاتِ وَالمَخَـارِجِ اتَّفَـقْ … حَرْفَـــانِ فَالْمِثْـلاَنِ فِيهِمَـا أَحَـقْ

وَإِنْ يَكُونَـــا مَخْـــرَجًـا تَقَـــارَبَـا … وَفِــــي الصِّفَـــاتِ اخْتَلَفَـا يُلَقَّـبَـا

مُتَقَارِبَـيْــــنِ أَوْ يَكُـــونَـا اتَّـفَـقَـــا … فِي مَخْـرَجٍ دُونَ الصِّفَـاتِ حُقِّقَـا

بِالْمُتَجَانِسَـيْـــنِ ثُــــمَّ إِنْ سَـكَـــنْ … أَوَّلُ كُــــلٍّ فَالصَّغِـيــــرَ سَمِّـيَـنْ

أَوْ حُــرِّكَ الحَرْفَانِ فِي كُـلٍّ فَقُـلْ … كُـلٌّ كَبِيـــرٌ وافْهَمَـنْـــهُ بِالْمُـثُــلْ

ملاحظة:

  • علاقة الواو اللينة بالواو المتحركة هي تماثل، وعلاقتهما بالواو المدية عند ابن الجزري هي تباعد لاختلاف المخرج أما عند الشاطبي ومن تبعه فهي تماثل لاتحاد المخرج إلا أنه مستثنى من الإدغام
  • علاقة الياء اللينة بالياء المتحركة هي تماثل، وعلاقتهما بالياء المدية عند ابن الجزري هي تباعد لاختلاف المخرج أما عند الشاطبي ومن تبعه فهي تماثل لاتحاد المخرج إلا أنه مستثنى من الإدغام.

صفة نوع العلاقة

  • صغـير: إذا كان الحرف الأول ساكن والثاني متحرك.
  • كبير: إذا كان الحرف الأول متـحرك والثاني متحرك.
  • مطلق: إذا كان الحرف الأول متحرك والثاني ساكن.

الأحكام التي تترتب على علاقة الحروف

الإظهــار

إخــراج الحرف المظهـر من مخرجه، وعلامته فـي المصحف أن يوضع سكـون فوق الحرف الأول نحو اللام في: {قُلۡ أَعُوذُ} [الفلق: 1].

الإدغــام

إدخال حرف ساكن في حرف متحرك بحيث يصيران حرفًا واحدًا مشدّدًا من جنس الثاني؛ فإذا ذهبت ذات الحرف الأول وصفته بالكلية سمي الإدغام بالإدغام الكامل وعلامته في المصحف ألا توضع سكون على الحرف الأول وأن توضع شدة على الحرف الثاني نحو: {يَلۡهَثۚ ذَّٰلِكَ} [الأعراف: 176]، أما إذا ذهبت ذات الحرف الأول وبقيت صفته سمي الإدغام بالإدغام الناقص وعلامته في المصحف أن لا توضع سكون على الحرف الأول ولا شدة على الحرف الثاني بالرغم من أنه مشدد نحو:  {بَسَطتََ} [المائدة: 28].

الإخفــاء

النطق بالحرف بصفة بين الإظـهار والإدغـام عار عن التشديد مع غنة كاملة، وعـلامتـه في المصحف ألا يوضع سكـون على الحرف الأول نحو النون في: {أَنفُسَهُمۡ} [البقرة: 9].  

تفصيل علاقة الحروف

تمـاثل

  • صغير: تماثل صغير نحو: (الذال والذال) في: {إِذ ذَّهَبَ} [الأنبياء: 87] حكمه وجوب الإدغام باستثناء: {مَالِيَهۡۜ هَلَكَ} [الحاقة: 28] فيجوز عند حفص الوصل مع الإدغام أو السكت مع الإظهار وذلك لأنها من السكتات الجائزة عند حفص من طريق الشاطبية، ولورش فيها وجهان: الإدغام في حال نقل حركة الهمزة إلى الساكن الذي قبلها في: {كِتَٰبِيَهۡ إِنِّي} [الحاقة: 19-20]، ولإظهار بسبب السكت في حال ترك نقل حركة الهمزة إلى الساكن الذي قبلها في: {كِتَٰبِيَهۡ إِنِّي} [الحاقة: 19-20].
  • كبير: تماثل كبير نحو: (الهاء والهاء) في: {فِيهِ هُدٗى} [البقرة: 2] حكمه وجوب الإظهار باستثناء ما يلي:
    • (تأمنُنَا) والتي رسمت بنون واحدة مشددة: {تَأۡمَ۬نَّا} [يوسف: 11] فتدغم مـع الإشمـام أو الـروم.
    • (مكنَنِي) والتي رسمت بنون واحدة مشددة: {مَكَّنِّي} [الكهف: 95] فتدغم النون إدغاماً كاملاً بغنة أكمل ما يكون.
    • (تأمرونَنِي) والتي رسمت بنون واحدة مشددة: {تَأۡمُرُوٓنِّيٓ} [الزمر: 64]  فتدغم النون إدغاماً كاملاً بغنة أكمل ما يكون.
    • (نعمَ مَا) والتي رسمت بميم واحدة مشددة: {نِعِمَّا} [النساء: 58] فتدغم الميم إدغاماً كاملاً بغنة أكمل ما يكـون.
    • (أتحاجِجُونَنِي) والتي رسمت بجيم واحدة مشددة ونون واحدة مشددة: {أَتُحَٰٓجُّوٓنِّي} [الأنعام: 80]  فتدغم الجيم إدغاماً كاملاً بدون غنة وتدغم النون إدغاماً كاملاً بغنة أكمل ما يكون.
    • ملاحظ: يرى البعض أن الأصل غير معتبر وأنه يتوجب التعامل مع رسم المصحف، وعليه ليس عندهم  إدغام في التجانس الكبير.
  • مطلق: تماثل مطلق نحو: (اللام واللام) في: {ضَلَلۡنَا} [السجدة: 10] حكمه وجوب الإظهار.

ملاحظ: لا يوجد تماثل كبير عند البعض حيث أنهم لا يعتدون بالأصل ويتعاملون مع رسم المصحف.

تجانس

  • صغير: تجانس صغير نحو: (الميم والواو غير المدية) في: {حِسَابُهُمۡ وَهُمۡ} [الأنبياء: 1] حكمـه وجوب الإظهار باستثناء ما يلي:
    • (التاء والدال) نحو: {أَثۡقَلَت دَّعَوَا} [الأعراف: 189] فتدغم إدغاماً كاملاً بدون غنة.
    • (الدال والتاء) نحو: {قَد تَّبَيَّنَ} [البقرة: 256] فتدغم إدغاماً كاملاً بدون غنة.
    • (التاء والطاء) نحو: {هَمَّت طَّآئِفَتَانِ} [آل عمران: 122] فتدغم إدغاماً كاملاً بدون غنة.
    • (الطاء والتاء) نحو: {بَسَطتَ} [المائدة: 28] فتدغم إدغـاماً ناقصاً بـدون غنة.
    • (الثاء والذال) نحو: {يَلۡهَثۚ ذَّٰلِكَ} [الأعراف: 176] فتدغم إدغاماً كاملاً بدون غنة عند حفص، وتظهر عند ورش.
    • ( الذال والظاء) نحو: {إِذ ظَّلَمُوٓاْ} [النساء: 64] فتدغم إدغاماً كاملاً بدون غنة.
    • (اللام والراء) على مذهب الفراء أنهما من المتجانسين نحو: {وَقُل رَّبِّ} [الإسراء: 24]  فتدغم إدغاماً كاملاً بدون غنة باستثناء: {بَلۡۜ رَانَ} [المطففين: 14] عند حفص وذلك لأنها سكتة واجبة عنده من طريق الشاطبية.
    •  (الباء والميم) نحو: {ٱرۡكَب مَّعَنَا} [هود: 42] فتدغـم إدغاماً كاملاً بغنة أكمل ما يكون عند حفص، وتظهر عند ورش.
    • ( الميم والباء) نحو: {يَعۡتَصِم بِٱللَّهِ} [آل عمران: 101] فتخفى الميم بغنة كاملة. 
  • كبير: تجانس كبير نحو: (التاء والطاء) في: {ٱلصَّٰلِحَٰتِ طُوبَىٰ} [الرعد: 29] حكمه وجوب الإظهار.
  • مطلق: تجانس مطلق نحو: (التاء والدال) في: {تُدۡرِكُهُ} [الأنعام: 103] حكمه وجوب الإظهار.

تقارب

  • صغير: تقارب صغير نحو: (السين والتاء) في: {ٱلۡمُسۡتَقِيمَ} [الفاتحة: 6] حكمه وجـوب الإظـهار باستثناء ما يلي:
    • (اللام والراء) على مذهب سيباوه أنهما من المتقاربين نحو: {وَقُل رَّبِّ} [الإسراء: 24] فتدغم إدغاماً كاملاً بدون غنة باستثناء: {بَلۡۜ رَانَ} [المطففين: 14] عند حفص وذلك لأنها سكتة واجبة عنده من طريق الشاطبية.
    • (القاف والكاف) نحو: {نَخۡلُقكُّم} [المرسلات: 20] فتدغم إدغاماً كاملا أو ناقصاً بدون غنة.
    • (النون واللام) نحو:  {مِّن لَّدُنۡهُ} [النساء: 40] فتدغم إدغاماً كاملاً بدون غنة.
    • (النون والميم) نحو: {مِن مَّالٖ} [المؤمنون: 55] فتدغم النون في الميم إدغاماً كاملاً بغنة أكمل ما يكون.
    • (النون والياء) نحو: {مَن يَعۡمَلۡ} [النساء:123] فتـدغم إدغامًا ناقصًا بغنة أكمـل ما يكـون.
    • (النون والراء) نحو: {مِّن رَّبِّهِمۡ}  [البقرة: 5] فتدغم إدغاماً كاملاً بدون غنة باستثناء: {مَنۡۜ رَاقٖ} [القيامة: 27] عند حفص وذلك لأنها سكتة واجبة عنده من طريق الشاطبية.
    • (النون والواو) نحو: {مِن وَاقٖ} [الرعد: 24] فتدغم إدغاماً ناقصاً بغنة أكمل ما يكـون، ويستثنى من ذلك: {نٓۚ وَٱلۡقَلَمِ} [القلم: 1] و {يسٓ وَٱلۡقُرۡءَانِ} [يس: 1] عند حفص من طريق الشاطبية، ولورش في {نٓۚ وَٱلۡقَلَمِ} [القلم: 1] وجهان: الإظهار والإدغام، وليس له في {يسٓ وَٱلۡقُرۡءَانِ} [يس: 1]  إلا الإدغام.
    •  (النون وحروف الإخفاء) نحو: {مَّنثُورًا} [الفرقان: 23] فتخفى بغنة كاملة باستثناء: {عِوَجَاۜ ﴿1﴾ قَيِّمًا} [الكهف: 1] عند حفص وذلك لأنها سكتة واجبة عنده من طريق الشاطبية.
    • (الـ التعريف، الحروف الشمسية)  نحو: {ٱلسَّمَآءِ} [البقرة: 19] فتدغم إدغامًا كاملاً بدون غنة باستثناء حرف اللام فيدغم للتماثل.
    • (الذال، التاء) من اتخذتم بتصريفاتها نحو: {ٱتَّخَذۡتُمُ} [البقرة: 51] فتدغم إدغامًا كاملاً بدون غنة عند ورش، أما حفص فعنده الإظهار.
    •  (الدال، الضاد) نحو: {فَقَد ضَّلَّ} [البقرة: 108] فتدغم إدغامًا كاملاً بدون غنة عند ورش، أما حفص فعنده الإظهار.
    •  (الدال، الظاء) نحو: {فَقَد ظَّلَمَ} [البقرة: 231] فتدغم إدغامًا كاملاً بدون غنة عند ورش، أما حفص فعنده الإظهار.
    •  (تاء التأنيث، الظاء) نحو: {كَانَت ظَّالِمَةٗ} [الأنبياء: 12] فتدغم إدغامًا كاملاً بدون غنة عند ورش، أما حفص فعنده الإظهار.
  • كبير: تقارب كبير نحو (القاف والكاف) في: {خَلۡقُكُمۡ} [البقرة: 21] و {حَيۡثُ تُؤۡمَرُونَ} [الحجر: 65] حكمه وجوب الإظهار.
  • مطلق: تقارب مطلق نحو (التاء والثاء) في: {يَسۡتَثۡنُونَ} [القلم: 18] حكمه وجوب الإظهار.

تباعد

  • صغير: تباعد صغير نحو: (اللام والهمزة) في: {قُلۡ أَعُوذُ} [الفلق: 1] حكمه وجوب الإظهار.
  • كبير: تباعد كبير نحــو: (الميم واللام) في: {مَلَك} [الأنعام: 8] حكمه وجـوب الإظهار.
  • مطلق: تباعد مطلق نحو: (الحاء والياء) في: {حَيۡثُ} [البقرة: 35] حكمه وجوب الإظهار.

قال الإمام ابن الجزري في المقدمة الجزرية:

وَبَيِّـنِ الإِطْبَـاقَ مِـنْ أَحَـطـتُّ مَـعْ … بَسَطـتَّ وَالخُـلْـفُ بِنَخْلُقْـكُـمْ وَقَــعْ

وقال:

وَأَوَّلَى مِـثْــلٍ وَجِـنْــسٍ إنْ سَـكَـنْ … أَدْغِـمْ كَـقُـلْ رَبِّ وَبَــلْ لاَ وَأَبِــنْ

فِي يَوْمِ مَـعْ قَالُـوا وَهُـمْ وَقُـلْ نَعَـمْ … سَبِّـحْـهُ لاَ تُــزِغْ قُـلُـوبَ فَلْتَـقُــمْ

وقال:

وَإِنْ تَـــلاَقَـــيَــــا الـبَــــيَـــانُ لاَزِمُ … أَنْـقَـضَ ظَـهْـرَكَ يَـعَـضُّ الظَّـالِـمُ

وَاضْطُّـرَّ مَـعْ وَعَظْتَ مَـعْ أَفَضْـتُـمُ … وَصَــفِّ هَــا جِبَاهُـهُـم عَلَـيْــهِـمُ

إغلق القائمة